الرئيسية » شؤون طنجة



مظاهر الإرهاب يُرْجى قيامها في مدينة طنجة

 

استيقظت مدينة طنجة على وقْع دخول الجيش بمعداته العسكرية إلى المدينة بحجة المساعدة في تطبيق الحجر الصحي وكأن المدينة متمردة على الحجر الصحي، وكأن الطنجاويين قد شذوا عن القاعدة، بل حتى إذا شذوا عن القاعدة وخالفوا القوانين فإن تدخل الجيش ليس حلا، تدخل الجيش لا يطبق القانون، القانون بيد غير الجيش فلا يحق للجيش أن يلاحق المخالفين للقانون ونحن ندعي أن دولتنا دولة مؤسسات.

لماذا هذه المظاهر الإرهابية في مدينة طنجة؟ لماذا هذه الإجراءات التخويفية للمواطنين؟ هل تنتقمون من طنجة؟ ألا يكفي أمن طنجة والسلطات العمومية على تجاوزاتها الكثيرة وهم يعملون منذ بدء الحجر الصحي جنبا إلى جنب؟ هل نحتاج إلى الجيش؟ لماذا لا يتم التركيز فقط على الطواقم الطبية من الجيش لتساعد في محاربة وباء كورونا بدل من أن تنشر الرعب في قلوب المواطنين بمظهرها المرعب؟

يبدو أن طنجة مستهدفة من أجل تخويفها وترويعها وإرهابها بهذه الإجراءات غير المسؤولة ونخشى أن نُعَدَّ كما كنا في السابق من المغرب غير النافع، لا يمكن أن نقتنع بضرورة دخول الجيش بتلك المظاهر الإرهابية وكـأننا أعداء للجيش وكأن الجيش عدو لنا، الجيش في ثكناته قابع وهو مستعد للاستنفار ليس من أجل كورونا، بل من أجل الاعتداء على البلد من قوى أجنبية مثلا، من قوى غاشمة، ولكن أن يجوب الجيش شوارعنا بمظهر مخيف يثير الرعب والإرهاب فهذا يدل على نية مبيتة لأهل طنجة، لا يمكن أن تقنعونا، فقد عشنا مع الأمن والقوات المساعدة وهم كافين لحفظ الأمن وتطبيق الحجر الصحي، أما تدخل الجيش فغير مقبول إلا للمساعدة بطاقمه الطبي والصحي أما بهذا المظهر المخيف فخروجه إلى الشوارع غير مقبول لأن مكانه الثكنات وليس الشوارع لمواجهة الشعب حتى وإن قام الشعب بمظاهرات لأن المظاهرات حق مكفول في الدستور المغربي، وشعبنا منذ بدء الحجر الصحي وهو ملتزم مع تجاوزات طبيعية لا بد أن تحصل، فلماذا هذه الإجراءات؟.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

محمد محمد البقاش

طنجة في: 07 غشت 2020م

 

 التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


  المشاركة السابقة

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :



 

   ابحث في الموقع


 

   اصدارات الجيرة


 

   مرئيات

والدا النبي محمد صلى الله عليه وسلم في الجنة بنص القرآن
الرسول محمد صلى الله عليه وسلم لا ينسى
القيادة الفكرية والتفكير بعقلية القائد

 

   تسجيل الدخول


المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

 
 

الأولى . أخبار متنوعة . قسم خاص بالأدب المَمْدَري . القسم الإسباني . الكتابات الاستشرافية في السياسة والفكر والأدب . ثقافة وفنون
كتب وإصدارات . تحاليل سياسية . تعاليق سياسية . بريد القراء . سجل الزوار . من نحن . اتصل بنا

المواضيع والتعليقات المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي الموقع، و إنما تمثل وجهة نظر كاتبيها. ولن يتحمل الموقع أي تبعة قانونية أو أخلاقية جرّاء نشرها.

جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2010 طنجة الجزيرة

تصميم وتطوير شبكة طنجة

ArAb PoRtAl