الرئيسية » شؤون طنجة



فوضى السلطة العمومية

 بسوق الدرادب في طنجة

طنجة بتاريخ: 18 نوفمبر 2019م

أَطَّتِ الذاكرة الشعبية وحُقَّ لها أن تئِطّ بمخالفات السلطة العمومية في المغرب للقوانين المنصوص عليها في الدستور المغربي.

وفي هذه العجالة لن نتطرق لمفاسد هذه السلطة وما أكثرها خصوصا في المجال البيئي بالمغرب، بل أقتصر على السلطة العمومية بطنجة وبخاصة تلك التي تقع على مسؤوليتها إدارة السوق الأسبوعي بالداردب في طنجة.

ففي يوم الخميس 14 نوفمبر لهذه السنة كانت المسؤولية على عاتق الملحقة الإدارية السادسة الواقعة بسوق البقر، وقد قلّد قائد الملحقة الإدارية مسؤولية إدارة سوق الداردب الأسبوعي لرجل من القوات المساعدة اسمه حسن، وهذا التقليد يجب أن يكون لرجل يحسن التصرف ويبدع في حل مشاكل الناس، إلا أن الأمر عكس ذلك تماما، فقد منع المخزني شابا من موقع في السوق كان يضع سلعته للبيع فيه وطلب منه التنحي والانتقال إلى غيره وكل ذلك بقلة أدب، طلب من الشاب العاطل عن العمل  كغيره من آلاف العاطلين يحاولون كسب شيء من المال في يومين من الأسبوع لأن السوق مرتاد أسبوعيا بيومين فقط؛ الخميس والأحد، طلب منه حمل سلعته فما كان من الشاب احتراما للباس المخزني الذي يلبسه بذيء اللسان قليل الأدب وليس احتراما لشخصه لأنه لا يستحق إلا الذم؛  ما كان من الشاب إلا أن شرع يحمل أغراضه إلى جهة أخرى، وهذا التصرف سليم إذا كان فيه احترام المواطنة مادام يسهِّل عملية تنظيم السوق وتوفير المنافذ للمتسوقين، ولكن المخزني حين منع الشاب من موقعه بشكل صفيق وكان شاب عاطل هو الآخر من أبناء الحي يمر حينها قرب الموقع وقف عند صديقه ثم شرع يحمل معه سلعته وينقلانها إلى جهة أخرى نزولا عند رغبة المخزني، ولكن المخزني لم يعجبه ذلك التصرف فنهر الشاب المتدخل وعنّفه ومدّ إليه يديه يدفع به إلى السيارة المخزية لإدخاله فيها واعتقاله دون حق؛ وقد فعل، وعلى إثر ما كان يفعل صدم الشاب بباب السيارة المخزنية وتسبب له في جروح بليغة توجب جلب شهادة طبية وتقديم المخزني إلى وكيل جلالة الملك، ولم يكتف بذلك، بل شرع يسبه ويهينه إلى أن شبع من ذلك ثم تركه معتقلا داخل السيارة، وبعد مدة من اعتقاله أطلق سراحه.

هذه الفعلة من المخزني تدل على سوء تصرف قائد الملحقة الإدارية حين كلف من لا يستحق التكليف لأنه غير مسؤول، وتدل أيضا على سوء تنصيب القائد من طرف السلطة العمومية وعلى رأسها رئيس الدائرة والوالي.

وحين قصدتْ جمعية الجيرة للتفاعل الثقافي وجمعية سوق الدرادب للتنمية وجمعية الغد للتنمية ومعهم الأديب المغربي: محمد محمد البقاش كمواطن يحق له ما يحق لغيره؛ رفع شكاية إلى رئيس الملحقة الإدارية السادسة بسوق البقر وقصدنا الملحقة فلم نجد لقائد الملحقة أثرا، ولم نجد أيضا أثرا لقائد الملحقة الإدارية الخامسة الواقعة بغرسة الهشطي أو عقبة الكومير، وهذا معروف عندنا في طنجة وفي سائر بلاد المغرب، وإذا شرعتَ تحتج على مثل هذه التصرفات سرعان ما يأتيك الردّ المعدّ مسبقا من طرف المسؤولين على لسان موظفي الملحقة وأعوان السلطة أن القائد في اجتماع مع الوالي أو هو في خدمة المواطنين وياليته يكون كذلك ولا يكون مجرد مبرر للتهرب من الالتزام بالبقاء في مكتبه بالدائرة يقضي مصالح الناس ويدير ملحقته، بل غالبا ما يكون الأمر مجرد كذب لأن المسؤولين ليسوا ذرات أو خلايا لا ترى بالعين المجردة، بل هم أناس مفضوحون مكشوفون يهجرون ملحقاتهم في الساعات التي توجب بقاءهم فيها لقضاء مصالح المواطنين ويرومون قضاء مصالحهم الخاصة وهذا معروف عند الساكنة وعند المواطنين وهم مجمعون على ذلك يرونهم رأي العين حيث ما تنقلوا بسيارات الدولة إلا إذا استعملوا غيرها عندئذ لا يكشفون إلا لمن يعرفهم.

لقد تعودنا على مثل هذه التصرفات، بل تعودنا على أبشعها وأشدّها نكارة من طرف السلطات العمومية، فهل لا يزال المغرب العزيز بيد أمثال هؤلاء الذين لا يحسُن إعطاءهم مسؤولية رعاية البهائم فكيف بالبشر؟

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جمعية الجيرة للتفاعل الثقافي  

جمعية سوق الدرادب للتنمية

جمعية الغد للتنمية

الأديب المغربي: محمد محمد البقاش

www.tanjaljazira.com

mohammed.bakkach@gmail.com

GSM : 0671046100

 

 التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


  المشاركة السابقة

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :



 

   ابحث في الموقع


 

   اصدارات الجيرة


 

   مرئيات

قراءة شعرية في ثانوية الرازي بطنجة
تجاهل الآخر
حوار مع محمد محمد البقاش

 

   تسجيل الدخول


المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

 
 

الأولى . أخبار متنوعة . قسم خاص بالأدب المَمْدَري . القسم الإسباني . الكتابات الاستشرافية في السياسة والفكر والأدب . ثقافة وفنون
كتب وإصدارات . تحاليل سياسية . تعاليق سياسية . بريد القراء . سجل الزوار . من نحن . اتصل بنا

المواضيع والتعليقات المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي الموقع، و إنما تمثل وجهة نظر كاتبيها. ولن يتحمل الموقع أي تبعة قانونية أو أخلاقية جرّاء نشرها.

جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2010 طنجة الجزيرة

تصميم وتطوير شبكة طنجة

ArAb PoRtAl